رسميًا مصر والسعودية توقعان الربط الكهربائي.. القطاع الخاص ينكمش للشهر العاشر على التوالي

324

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

وقعت الشركة المصرية لنقل الكهرباء والشركة السعودية للكهرباء عقود تنفيذ محطات المحولات والكابلات والخطوط الهوائية لمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية مع عدد من الشركات الفائزة في المناقصات التي طرحت لتنفيذ الأعمال.

وتعاقدت الشركة المصرية لنقل الكهرباء مع تحالف “إيه بي بي – أوراسكوم” لتنفيذ محطتي محولات بالأراضي المصرية، وتعاقدت أيضًا مع تحالف “تشاينا باور- الجيزة للكابلات-شيان للهندسة الكهربائية” لتنفيذ الخطوط الهوائية في الأراضي المصرية.

وتم التعاقد مع شركة بريزمن الإيطالية لتنفيذ الكابل البحري لمشروع الربط الكهربائي بين البلدين. ويستهدف مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية تبادل قدرات كهربائية بقدرة 3 آلاف ميجاوات، ومن المقرر أن يبدأ التشغيل التجاري للمرحلة الأولى من المشروع عام 2024.

وقال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء لصحيفة “البورصة”، إن الحكومة المصرية كانت لديها رغبة قوية لإتمام تنفيذ مشروع الربط الكهربائي مع السعودية.

وأضاف أنه حال وجود احتياطي قدرات كهربائية في البلدين مصر والسعودية، وتشغيل مشروع الربط الكهربائي تجاريًا، سيتم استغلال القدرات في الربط مع الدول المجاورة وتصدير الكهرباء لهم.

وقال شاكر على هامش المؤتمر الصحفي الذي أعقب توقيع العقود، إن زيادة تكلفة مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية بقيمة 200 مليون دولار، ليصبح 1.8 مليار دولار بدلًا من 1.6 مليار دولار المعلنة في وقت الاتفاق على المشروع “أمر طبيعي”، نظرًا لأن العديد من المتغيرات حدثت منذ توقيع مذكرات التفاهم للمشروع وحتى توقيع العقود، منها أحداث كثيرة ومختلفة، كان من المفترض أن ترتفع التكلفة أكثر من ذلك ولكن الشركات تفهمت الأمر وتم مراعاة المتغيرات في تحديد القيمة المالية للتعاقد.

وتأتي أهمية مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية لتعزيز استدامة الكهرباء وزيادة اعتمادية الشبكات والربط مع الدول العربية المجاورة، ما يحقق قيمة مضافة كبيرة للبلدين..

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More