نائب رئيس جامعة الزقازيق تشهد فعاليات ندوة بعنوان «البلاستيك والبيئة- الأضرار والبدائل» ضمن احتفالات الجامعة بيوم البيئة العالمى

47

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

كتب/ حسين السيد

تحت رعاية الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق، والدكتورة جيهان يشرى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، نظم قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة اليوم ندوة تحت عنوان «البلاستيك والبيئة- الأضرار والبدائل» فى إطار التوجه الرئاسى فى الاهتمام بمشاكل البيئة، وفى ضوء الاهتمام العالمى فى الاحتفال بيوم البيئة العالمى فى الخامس من يونيو من كل عام تحت شعار «لا نملك إلا أرضا واحدة»، وذلك بقاعة مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس، بحضور الأستاذة الدكتور جيهان يسري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والأستاذ الدكتور عاطف الصياد أمين عام الجامعة،د.مجدي الحصري رئيس جهاز البيئة لفرعي الشرقيه والإسماعيلية، د.هشام هاشم مدير إدارة الوحدات ذات الطابع الخاص، أ. حمدي هيكل مدير إدارة المشروعات وعدد من وكلاء الكليات والمديرين العموم وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.

وأشارت أ.د. جيهان يسري أن هذه الندوه تعد الأولي من نوعها التي يتم عقدها للسادة مديرين عموم الإدارات والكليات حيث تعد الجامعة هي نقطة الانطلاق للبدء من الجامعة والتي تعد البدايه الصحيحه لنشر الفكر الصحيح وتحديد الأضرار الصحيه لاستخدام البلاستيك، وأيضا الدعوه إلى تحويل الجامعة لبيئة خضراء عن طريق عمل معامل مخصصة لقياس التغيرات البيئية والمناخية، والتوجه إلي أن تصبح الجامعة هي الأولي في الحفاظ علي البيئه تماشيا مع مشاركه مصر في مؤتمر المناخ تحت مسمي COVID 27 وأيضا اتجاه الدوله لعقد الندوات التوعوية ، للتعريف بمساويء استخدام البلاستيك بأنواعه واستبدالها بالورق تماشيا مع رؤيه مصر ٢٠٣٠.

وقد حاضر خلال الندوة اليوم أ. وفاء عبد الشافي عطية مدير الإدارة البيئية بالفرع الإقليمي لجهاز شئون البيئة بمحافظتي الشرقيه والإسماعيلية، حيث تستمر فعاليات الاحتفال لمدة أسبوع من خلال اقامته بكليات الجامعة المختلفة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More